الجمعة، 6 يناير، 2017

السر وراء بكاء الفتيات فى ليله الزفاف



يوم الزفاف هو من أجمل الأيام في حياة كل عروس، وتسعى العروس دائما لأن تصل إلى هذا اليوم الذي يكون من أعظم الذكريات لدي كل فتاة، وبالأخص إذا كانت سوف تتزوج من الرجل الذي لطالما حلمت به، وتستعد الفتيات لهذا اليوم بالعديد من الطرق المختلفة والتي من أهمها شراء واحتيار فستان جذاب للزفاف واختيار مركز التجميل الذي سوف تذهب له وهذا ما تعبر به العروس عن فرحتها الشديدة بهذا اليوم المنتظر، ولكن ما يحير الكثير من الرجال أن الكثير من الفتيات تبكي في هذا اليوم السعيد والمفترض أنه يكون من أسعد أيام حياتها، فلماذا تنهمر دموع العروس في يوم زفافها!
الكثير من الفتيات تكون في هذا اليوم سعيدة بالفعل لكنها قد ينشغل تفكيرها في المستقبل وما يخبؤه القدر لها، حيث إن الفتاة مخلوق رقيق جدا وقد تخاف من كم المسئولية التي تقع على كتفيها وهذا ما يجعل الكثير من الفتيات ينتابها ذلك الشعور يوم الزفاف، كما أن الكثير من الفتيات قد تخاف من الوضع الجديد التي سوف تكمل حياتها عليه وكيف سيكون زوجها ومعاملته معها بعد يوم زفافها.
كما أن الكثير من الفتيات تحزن في ذلك اليوم بالرغم من أنه أسعد أيام حياتها على فراقها لبيت والدها وأهلها، وهذا ما يجعلها تنهمر بالبكاء لأنها من اليوم لم تبقى مع أهلها وأخوتها في المنزل الذي عاشت فيه عمرها السابق، ولم تتخيل وجودها في منزل آخر بعيدا عن أهلها وغرفتها حياتها الطبيعية، كما أن الكثير من الآباء ما يبكون يوم زفاف الابنة وهذا ما يشعرها بالحزن على أبويها لذلك تختنق بالبكاء في هذا اليوم، ومن الممكن أن تكون دموع الفتاة تعبيرا عن سعادتها بزواجها من الرجل الذي طالما تمنيت العيش بجواره وليس بشرط أن يكون بكائها حزن ففي الغالب يكون من شدة الفرح.


يوم الزفاف هو من أجمل الأيام في حياة كل عروس، وتسعى العروس دائما لأن تصل إلى هذا اليوم الذي يكون من أعظم الذكريات لدي كل فتاة، وبالأخص إذا كانت سوف تتزوج من الرجل الذي لطالما حلمت به، وتستعد الفتيات لهذا اليوم بالعديد من الطرق المختلفة والتي من أهمها شراء واحتيار فستان جذاب للزفاف واختيار مركز التجميل الذي سوف تذهب له وهذا ما تعبر به العروس عن فرحتها الشديدة بهذا اليوم المنتظر، ولكن ما يحير الكثير من الرجال أن الكثير من الفتيات تبكي في هذا اليوم السعيد والمفترض أنه يكون من أسعد أيام حياتها، فلماذا تنهمر دموع العروس في يوم زفافها!
الكثير من الفتيات تكون في هذا اليوم سعيدة بالفعل لكنها قد ينشغل تفكيرها في المستقبل وما يخبؤه القدر لها، حيث إن الفتاة مخلوق رقيق جدا وقد تخاف من كم المسئولية التي تقع على كتفيها وهذا ما يجعل الكثير من الفتيات ينتابها ذلك الشعور يوم الزفاف، كما أن الكثير من الفتيات قد تخاف من الوضع الجديد التي سوف تكمل حياتها عليه وكيف سيكون زوجها ومعاملته معها بعد يوم زفافها.
كما أن الكثير من الفتيات تحزن في ذلك اليوم بالرغم من أنه أسعد أيام حياتها على فراقها لبيت والدها وأهلها، وهذا ما يجعلها تنهمر بالبكاء لأنها من اليوم لم تبقى مع أهلها وأخوتها في المنزل الذي عاشت فيه عمرها السابق، ولم تتخيل وجودها في منزل آخر بعيدا عن أهلها وغرفتها حياتها الطبيعية، كما أن الكثير من الآباء ما يبكون يوم زفاف الابنة وهذا ما يشعرها بالحزن على أبويها لذلك تختنق بالبكاء في هذا اليوم، ومن الممكن أن تكون دموع الفتاة تعبيرا عن سعادتها بزواجها من الرجل الذي طالما تمنيت العيش بجواره وليس بشرط أن يكون بكائها حزن ففي الغالب يكون من شدة الفرح.


ليست هناك تعليقات :

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الاكثر مشاهدة